Egypt ، alex

صورتي
الأسكندرية, Egypt
انسان يحمل الخير في قلبه لكل من حوله ، أهوى الكتابة كما القراءة بعمق خاص جداا وأقول .. هذا أنا يا صاحب الحس الرقيق والهذيان ، سكوني وثوراني من عمق الإحاسيس التي تهذي بها الألحان .. أهدأ وأثور فأنا الثـائر بركـان .... أهوى بساطة الكلمات والتعبير ولا أميل إلي التعقيد والألغاز .. حيث الكلمة لها وقع خاص علي النفوس ، أحب الإبتسامة والضحك كما أميل إلي سماع الموسيقى الهادئة التي تستجم بها النفس وتطيب بها الجوارح .. بطبعي هادئ ولي مملكة خاصة ، متسامح إلي ابعد حد .. أحمل من الطيبة ما يجعلني إنسان غريب في هذا الزمـان ! ثورتي الدائمة علي الأعراف والتقاليد الباهتة التي يتمتع بها المجتمع الشرقي .. ولكني أحاول ان أتعايش مع خواص مجتمعي .. علي الرغم من عدم اقتناعي ببعض عاداته .. أهوى من الفن الطرب القديم الذي تترنم به الروح بغذاء الإصالة واللحن المتوشح بالرقة والعذوبة .

المتابعون

الأربعاء، 8 أغسطس، 2012

مـــــاتَ الكــلام ْ ..!!











مــــاتَ  الكــــلامْ 


إرحلي  او لا ترحلي ... لا يـَهُم 
فـَ الأهم ْ انني وطنٌ عظيمٌ  
من يهجـُره قد يـُجن !
فإن عسيتي فارحلي  ..
فـَ النبض من غير الوريد قد يئن !
الطير من بعد اغتراب 
لا يـَحــِّـن ،
فلا يـَهُم أن تـُسقيني 
العشق غدراً في كأس هـَم !


يا من ظننتكِ رفيقتي ..
 وعشيقتي وصديقتي 
قومي إسالي شهق الجبــال 
عن صبر عُمري المـُخترق !
قومي إسالي شعري الحزين 
لمــا يحاصره الغرق ؟
هيا اقرئي تراتيل نزفي  ..
وصفحــاتِ عشقي المـُحترق !
عبثاً يراقِصني الجنــون 
والقلبُ واجهة الغيــوم 
والحُلم " بطل من ورق " !


قومي لـِ نصركـِ واسعدي 
فالريح تعوي بـِ غصتي !
فــَ غردي  و غردي 
هل كان حُبي خطيئتي ؟
هل كان لحني مُصيبتي ؟
لا تقربي  .. لا تقربي 
مــات الصبي !


إرحلي وبلغي طيفي السـلام 
مـــات الغــُلام  !
وفي الختــام  مــاتَ الكــلام !
والقلب وافــاهـُ  الثرى 
وفي الختـــام  وأدَ الغـــرام 
وضـــاعَ  من عيني الكـَـرَى 
قدري أسيـــر بـــِ  دونكـِ 
والقدر أقوى من الهوى 
والـــروح  تمضي في ســـلام 
قـدْ شـــاءَ  ربي  وقدرَ 
قـدْ شــــاءَ ربي وقــدرَ .


..
..
..


قلمي ونبضي 
أحمـــــ سعيـــد ــــد

هناك 8 تعليقات:

  1. رائع حد الترف
    رغم الانين والالم الذ يقطر من الكلمات
    سلمت وسلم نبض قلبك

    ردحذف
    الردود

    1. صباح الزعفران و الرضوان
      الأخت الفاضلة
      " ريتــاج "
      :
      الروعة في مروركِ الدائم الطيب الكريم
      فلا تطيب الكلمات إلا في وجودكِ الدائم
      شاكر لكِ فاضلتي دوام التواصل العذب
      سلمتِ ودمتِ بذات الألق
      تحية و تقدير .

      ......

      حذف
  2. دامت روعة كلماتك،و دام نبض قلمك صادحا بأروع و اجمل و أبلغ الكلمات.. مودتي و تحياتي أستاذ أحمد.

    ردحذف
    الردود

    1. صباح الورد و الياسمين
      صديقي الخلوق وفيلسوفنا الأديب
      " أحمــد صـالح "
      :
      دائما ما تخجلني بطيب أخلاقك وكرمك
      ومعدنك الأصيل ، وعلى الرغم من تقصيري بـِ حقك
      إلا انك دائما ما تبرهن لي أن الخير ما زال موجوداً
      أشكر لك دوام متابعتك الراقية وعظيم تواصلك
      دخلت قمراً وخرجت بدراً منيرا
      تحيتي يسبقها ودي ووردي .


      .......

      حذف
  3. قد شاء ربي وقدر
    ونعمه بالله
    والله قد ادمعتني
    سلمت روحك احمد
    تقديري واحترامي

    ردحذف
    الردود

    1. صبـاح النقـاء و الصفـاء
      أختي القديرة العزيزة
      " وحي الخاطر "
      :
      عودٌ محمـودٌ مُحمل بأريج الزهــور
      يا هلا بالمسك و النــور ..
      وسلامتكِ عزيزتي من الدمــوع ، فعذراً عذراً
      وتقبلي عذري فاضلتي الكريمة ، ولكنه الحرف دائماً
      كما يُسعدنا يُبكينا !
      أشكركِ فاضلتي جزيل الشكر على تواجدكِ الذي أعهده دوما ، وانتظره دوماً , تحية بكِ تليق
      ونسـائم الصبــاح .

      ......

      حذف
  4. مساء الورد أحمد سعيد

    ماذا يمكنني أن أقول بالله عليك بعد هذه المعزوفة

    المتفردة التي لا يتقنها سواك فوربك لقد سكتت

    الكلمات وفرت الحروف من قاموسي وأنا أستمتع بكل

    ما نثرت هنا من بديع حرفك وصدقني يا شاعرنا

    أنت من القلائل الذين لا اقرأ كلماتهم بل ألتهمها

    بنهم لجمالها ورقتها وحسن صياغتها وهذا ليس

    بمستغرب على شاعر عرفت قوة حروفه ...

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
    الردود


    1. صبـاح النسـائم العليلة
      بشاعرنا وصديقي الأديب الفارس
      " ريبـال "
      :
      والله يا أخي الكريم ، لقد طيبت خاطري
      فضاعت الكلمات من بين أناملي ، فلا أجمل منك إلاكَ !
      واعلم أخي الحبيب ان كلماتي و حروفي اليتيمة
      من غير وجود الأفذاذ أمثالك لا قيمة لهــا ..
      فلكم نكتب ، ومنكم نتعلم وننهل كيف تُسطر الكلمات
      والشعـر لا يطيب إلا في حضرة الشُعـراء المُتميزون أمثالك أخي الكريم .. لقد أغدقت علي حروفي فتوسدتْ
      نجوم السمــاء تعانق السحــاب .. يا قمري الطلة
      أشكر لك كرمك وزيارتك التي أتمناها وأسعد وأتشرف بها دائما وأبدا .. وكل القول فيك لا يفيك ...
      فمن عنده الدر ، لا يُهدى له الصدف
      تحية بك تليق
      ورباب السحـــاب .

      ......

      حذف

يهمني اثراءكم وتعقيبكم