Egypt ، alex

صورتي
الأسكندرية, Egypt
انسان يحمل الخير في قلبه لكل من حوله ، أهوى الكتابة كما القراءة بعمق خاص جداا وأقول .. هذا أنا يا صاحب الحس الرقيق والهذيان ، سكوني وثوراني من عمق الإحاسيس التي تهذي بها الألحان .. أهدأ وأثور فأنا الثـائر بركـان .... أهوى بساطة الكلمات والتعبير ولا أميل إلي التعقيد والألغاز .. حيث الكلمة لها وقع خاص علي النفوس ، أحب الإبتسامة والضحك كما أميل إلي سماع الموسيقى الهادئة التي تستجم بها النفس وتطيب بها الجوارح .. بطبعي هادئ ولي مملكة خاصة ، متسامح إلي ابعد حد .. أحمل من الطيبة ما يجعلني إنسان غريب في هذا الزمـان ! ثورتي الدائمة علي الأعراف والتقاليد الباهتة التي يتمتع بها المجتمع الشرقي .. ولكني أحاول ان أتعايش مع خواص مجتمعي .. علي الرغم من عدم اقتناعي ببعض عاداته .. أهوى من الفن الطرب القديم الذي تترنم به الروح بغذاء الإصالة واللحن المتوشح بالرقة والعذوبة .

المتابعون

الخميس، 2 أغسطس، 2012

عصر الجيــاع ..!!!







نسيتُ أني في عصر الجـياع 
وعزفت لحن همي  ..
في مَراسمـِ الضيــاع ،
وأردتُ أن أعيشَ نزفي ..
 في تعاريج الزمـان 
أشاطرُالإحسـاس بالـوداع !
أدركتُ قفر ليلي ،
 في تقاسيم المكــان
قابلتُ دفئ روحي ..
  بــِ عواصفِ السقيع !
ويحـــي  من خــواء قلبي ،
كـــــان ظلمـــاً ...
أن أعاشرَ الخـداع !!

..
..
..

أحمــ سعيـد ــد

هناك 4 تعليقات:

  1. طبعا أنت تعرف رأيي مسبقا فقد قلته على الفيس بوك، دامت روعة قلمك،و دمت متألقا مبدعا..و دوما في انتظار روائعك..تحياتي و ودي.

    ردحذف
  2. مســاء المسك و الطيب
    كاتبنا الراقي
    " أحمـد صالــح "
    :
    لقد أصبح لوجودك بين ثنايا الخلجات
    اهمية كبيرة فو وجود الأثرياء فكراً وجوداً
    فشكرا جزيل شكري على مدوامة المتابعة مع العلم
    انني مقصر جداً في حقك و حق الكثير في المشاركات
    فـَ التمس لأخيك العذر ، فالله أعلم بحال العبـاد
    أكرر شكري لك يا أنيق
    ودي و وردي .

    ......

    ردحذف
  3. صباح الغاردينيا المبدع أحمد
    هي الحياة تجبرنا على مقاسمة الهم والوجع في زمن لايرحم
    وبشر لاتشعر وخداع يحيل البصيرة إلى غشاوة تغلف القلب "
    ؛؛
    ؛
    دت بذات الألق
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    Reemaas

    ردحذف
    الردود

    1. صباح النقـاء و الصفـاء
      بالمُتميزة أدباً وحساً
      " ريمـــاس "
      :
      وهي مدرسة الحياة التي لولاها ما عرفنا
      الخبيث من الطيب ، فكل يوم درس جديد ،
      فمــا أجمل الحيـاة وما أتعسنــا !
      أختي الكريمة الطيبة ..
      الألق منهل أنهله من نسائم سطورك القيمة
      فجزيل الشكر على دوام متابعتكِ ، وعن قريب
      بمشيئة الله أتابع من جديد كل فاتني بمدونات الأصدقـاء
      الأعزاء ، لأنني أعلم مدى تقصيري ولكنها الأيام
      المُباركات فالوقت ضيق فيها ،
      شكراً لكرم وجودكِ ريمــاس
      لروحكِ أكوان سعادة
      تحية وتقدير .

      ......

      حذف

يهمني اثراءكم وتعقيبكم