Egypt ، alex

صورتي
الأسكندرية, Egypt
انسان يحمل الخير في قلبه لكل من حوله ، أهوى الكتابة كما القراءة بعمق خاص جداا وأقول .. هذا أنا يا صاحب الحس الرقيق والهذيان ، سكوني وثوراني من عمق الإحاسيس التي تهذي بها الألحان .. أهدأ وأثور فأنا الثـائر بركـان .... أهوى بساطة الكلمات والتعبير ولا أميل إلي التعقيد والألغاز .. حيث الكلمة لها وقع خاص علي النفوس ، أحب الإبتسامة والضحك كما أميل إلي سماع الموسيقى الهادئة التي تستجم بها النفس وتطيب بها الجوارح .. بطبعي هادئ ولي مملكة خاصة ، متسامح إلي ابعد حد .. أحمل من الطيبة ما يجعلني إنسان غريب في هذا الزمـان ! ثورتي الدائمة علي الأعراف والتقاليد الباهتة التي يتمتع بها المجتمع الشرقي .. ولكني أحاول ان أتعايش مع خواص مجتمعي .. علي الرغم من عدم اقتناعي ببعض عاداته .. أهوى من الفن الطرب القديم الذي تترنم به الروح بغذاء الإصالة واللحن المتوشح بالرقة والعذوبة .

المتابعون

السبت، 14 يوليو، 2012

مســــافات و شـــوق ..!!









( 26 )

مســافات و شــوق 

/



سيدتي ...
المسافة التي تفصلنا ،
هي نفسها التي تبعثرنا فتلملمنا ...
لنرتشف الرحيق .!!
أقتربُ إليكِ ومع بُعدِ المسافات ..
" أكون الرفيق " !
هي وحدها الروح التي تشعر ..
بكيانكـِ ,,
بوجودكِـ ,,
بخفقان قلبكـِ ونبضكـِ المرتعش داخل كياني !
فكيف أكون البعيد وأنا المستحوذ علي محيطكـِ ،
أنا المدار الذي تُحلقين بداخله ..
كما المجرات تابعة غير مانعة !
ربمـا قد تعوقنا بعض المساحات الضيقة ،،
ونظراً لتبعيتكـِ فقد تنسكبين بين الآن واللحظة ،
ونظراً لجاذبية مداري ...
الذي يجذبكـِ بدقة القلب والنبضة !
فأنا المدار الذي يجمعكـِ ويهديكـِ إلي سر هيامنا ..
بين مضيق الروح إلي آخر الشهقة ،
أنا لستُ ببعيد ففتشي بين أوصالكـِ ،
ستجديني في كل بقعة من العالم 
عالمـُكـِ أنتِ ..
روحـُكـِ أنتِ ..
جسدكـِ أنتِ ..
إحساسكـِ .. مشاعِركـِ
نبضكـِ .. ألمـُكـِ
وعواطفـُكـِ ..!
فأنا من سكن وجدكـِ وبَنَى وجودَه
على أرضكـِ وكيانكـِ ,
وعاش نسماتـُكـِ
وهواؤكـِ وماؤكـِ وترابكـِ ..!!
كل العلوم والمخترعات والحسابات
والكونيات والمجرات والكائنات كلها
تحكي أنني كونـُكـِ ..!!!


..
..
..


أحمـــ سعيــد ـــد

هناك 15 تعليقًا:

  1. كم ترهق ارواحنا تلكَ المسافات تُلقي علينا حملاً ثقيل
    و حنينٌ لا يطيقه الروح !
    أتعلم أحياناً تنجبُ قرباً عجيب و حباً يفيضُ ليغرق الأرض و من عليها :")
    الأستاذ : أحمد سعيد ~
    أحببت ما كتبته اليومَ كثيراً يصفُ شعوراً مخبئ
    لا يدركه سوى من غاص في اعماقه
    باذخ الجمال دائماً و لا جديد
    لروحكَ قلائد من نور
    طبت

    ردحذف
    الردود
    1. مســاء المسك و الطيب
      أديبتنا الراقية
      " غُفــران "
      :
      أتعملين ان للمسافات دور هــام
      في حياة بني الإنسـان ، فإنها مهمــا طالت قصرت ..
      طالما كانت المُحصلة دانية عليهــا !
      وما أعجب هذا الحنين ..
      الذي يكـاد يُلقي بالروح إلى الحتف ,
      فيخرج من الروح إلى الأرواح يابساً .. لا ظمأ بعده !
      وتنبت الأرض من مدرارهـ ..
      " منــابت الأشـواق " !
      الأستاذة القديرة ..
      سعيدٌ جداً كونكِ أحببتِ ما دُون اليـوم
      فذلك مدعــاة للسرور ،
      كما أحب مرور الأفذاذ أمثالكِ ، يسبحون بين السطور
      فيغمرونها كل النــور ، ويخرجون منهــا لالئ الكلم
      زادكِ الله ألقــاً يا بنت الأكرمين
      لكِ الأبجدية تنحني
      واجلالي .

      .....

      حذف
  2. كل العلوم والمخترعات والحسابات
    والكونيات والمجرات والكائنات كلها
    تحكي أنني كونـُكـِ
    رائعة للغاية

    ردحذف
    الردود
    1. مسـاء المكان وما حوى
      " آيـــــه "
      :
      الروعة تكمن في مروركِ الراقي فاضلتي
      فكل التحية على هكذا مرور
      تحية بكِ تليق
      وامتناني .

      .....

      حذف
  3. صباح الغاردينيا
    لم تكن المسافات يوماً عائقاً بين العشاق
    هو الحنين والشوق لايزال يزاحم النبض "
    ؛؛
    ؛
    حروفك تظلل سماء الحرف
    فـ تمطر إبداعاً
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
    الردود
    1. صبـاح الورد الندي
      " ريمـــاس "
      :
      وما يزال الحنين يجري مجرى الدم
      بين شرايين النبض "
      ويظل مرورك مضمخ بالألق
      ويظل مُدادكِ النهر الذي ينهل منه العاشقون ،
      فشكراً لمرور الإبداع
      تحية و سلام .

      .....

      حذف
  4. "فأنا من سكن وجدكـِ وبَنَى وجودَه
    على أرضكـِ وكيانكـِ ,
    وعاش نسماتـُكـِ
    وهواؤكـِ وماؤكـِ وترابكـِ ..!!"

    رائعه هى تعبيراتك
    دمت مبدع :)

    ردحذف
    الردود
    1. مساء الجود و الطيب
      " Bent Men ElZman Da "
      :
      ما أجمل الإحساس ،
      حين يجمعنا على مائدة واحدة
      فالروعة في مروركِ الطيب فاضلتي
      تحيتي و تقديري .

      .....

      حذف
  5. كل العلوم والمخترعات والحسابات
    والكونيات والمجرات والكائنات كلها
    تحكي أنني كونـُكـِ ..!!!
    ...
    عندما ترسم الكلمات احساس بهذا الشكل الذي يطوف بين كل حرف من أحرف القصيدة يصعُب أن نعلق عليه..فقط ما نستطيعه هو أن ننهل منه و نعيشه..
    ..
    رائعة جدا القصيدة أحمد..شكرا انك تمتعنا بكتاباتك الرائعة..تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. مســاء الزهر الأبيض
      الأستاذ الفاضل الكريم
      " أحمــد صالــح "
      :
      مسكينة حروفي ، وركيكة سطوري
      في ان تُعلق او توازي خطوطك العريضة الثرية
      فا أجمل الإحساس ، حين يعبر مدائن أرواحكم الطيبة
      ممتن لتحليقك هنــا
      فلا أروع من مرورك القيم
      تحية بكَ تليق
      وامتناني .

      .....

      حذف
  6. مساكين العاشقين تجمعهم المسافات لتقتلهم يدورو فى الافلاك علها تجمعهم يسترقون اللحظات راغبين فى الخلود والابدية ولا يملكون شىء فى النهاية


    حالة فى منتهى الروعة بعد كلامك دمت مبدع حقيقى يا احمد تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. مســاء الإقحوان وشقائق النعمان
      " richardCatheart "
      :
      هي رحلة العشق والهوى ،
      كما رسمها أدبـاء وشعـراء الحب
      فلقد ألهب قلب عطر ، طول المسافات
      عندما كانت عبلة بعيدة عن عرينه !
      فالمسافة كي و لهيب ، ولكنها نغم و رنين !
      الروعة في تواصلكِ القيم فاضلتي
      تحية بكِ تليق
      وامتناني .

      .....

      حذف
  7. مساء الورد شاعرنا الكبير

    مرهفة هي كلماتك تجول بنا في بحور الحب حتى

    تغرقنا أمواجها فأنت من صنعت جزر الحروف وقدتنا

    إليها بإبداع ملاح حفظ الدروب كلها ...

    أحمد سعيد اسم أحترمه جداً منذ القدم وتذوقت

    أشعاره منذ فترة طويلة ومازال كما هو متقن

    للحروب يطوعها بقلمه بمنتهى الجمال والروعة ...

    أشكرك ولا تكفي

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
    الردود
    1. مســاء البهــاء و الصفــاء
      شاعرنا المُبدع فارس القصيد
      " ريبــال "
      :

      من قالَ فـِيكـَ ما قد قـِيل
      وما قد يُقـال .. فلم ولن يفيكـَ
      ومن حَيَكـَ أو نسـجَ خطـوطَه
      ليوافيكـَ ... فمحالٌ محال أن يوافيكـَ
      فالأدب جمال يعتليكـ
      والصدق والوفـاء ساكنٌ فيك
      والزخر قاطن في معاليكـ
      وقواميس اللغة تأسِركـَ وتقتنيكـ ..
      فتضمُكـَ وتدثِركـَ وتحتويكـ ..
      فأنت منهلٌ لها وهي تقتديكـ
      فكيف بنا أن نوافيكـ ؟
      فمن عندهـ الدر لا يُهدي له الصدف
      دمتَ مِعطاءاً لظمئ المكان
      كل التحية والتقدير .


      .....

      حذف
    2. مهما تباعدت المسافات والأجساد
      ودقت صفارة الإنذار
      يبقى للحنين شوق ولهقه
      معلقة في القلووب
      وتبقى الأرواح تحووم
      فى نفس المكان
      أيها الأديب البارع احمد
      لحرفك وقع يجلجل بهمس الحنين
      ولكلماتك ألق يفوق الثريات بريقا
      ولانغامك المعزووفة سحر يتخلل النفس فيطربها
      وكل مااتمناه ان تتحطم تلك
      الحواجز ويقرب بعدالمسافات
      بينك وبين عشقك ليلتئم
      ويعود يسكن ثنايا قلبك
      لترفرف رايات الفرح والسعاده
      لقلبكِ كل الأماني

      حذف

يهمني اثراءكم وتعقيبكم